محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من الارشيف لوزيرة الدفاع اليابانية تومومي اينادا

(afp_tickers)

اعلنت وزيرة الدفاع في اليابان تومومي إينادا الخميس انها ستستقيل غدا الجمعة بعد جدل يتعلق بمحاولة إخفاء وثائق عسكرية ما من شانه ان يشكل ضربة قوية لرئيس الوزراء شينزو آبي.

وذكرت قناة "ان اتش كاي" العامة للتلفزيون ان اينادا (58 عاما) ستقدم الجمعة استقالتها الى رئيس الوزراء قبل تشكيل حكومة جديدة الأسبوع المقبل.

عين آبي اينادا المقربة منه وتشاطره توجهاته القومية في منصبها في اب/اغسطس 2016، عندما كانت تعد بين رؤساء الوزراء المحتملين.

لكن ولايتها كوزيرة للدفاع تخللها كثير من الجدل كان آخره إخفاء الوزارة تقارير أرسلها جنود يابانيون من قوة حفظ السلام في جنوب السودان تكشف عن تدهور الأوضاع الأمنية هناك.

وإينادا التي استبعدت بشدة اي محاولة لإخفاء التقارير، ستستقيل تحملا للمسؤولية في حين من المتوقع ظهور نتائج تحقيق داخلي لوزارة الدفاع الجمعة.

ويعاني آبي الذي تولى رئاسة الوزراء للمرة الثانية في كانون الاول/ديسمبر 2012، من تدني شعبيته في الأسابيع الأخيرة بسبب الفضائح وتعليقات تصدر من أعضاء حزبه الليبرالي الديمقراطي الحاكم، وخصوصا اينادا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب