محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من شريط نشر على يوتيوب في 12 حزيران/يونيو 2014 لعناصر من تنظيم الدولة الاسلامية في احد شوارع الموصل

(afp_tickers)

اعلن وزير الدفاع التركي عصمت يلمظ السبت انه سيتم الافراج قريبا عن الطاقم الدبلوماسي لقنصلية تركيا في الموصل الذي يضم 29 شخصا والمحتجز لدى جهاديي الدولة الاسلامية.

وقال الوزير التركي لوكالة الانباء دوغان "نواصل الاتصالات مع كل الاطراف في العراق. من الممكن ان يعودوا غدا او بعد غد".

وهذه اول مرة منذ اسابيع يدلي فيها مسؤول تركي بتصريح حول مصير الاتراك المحتجزين منذ 11 حزيران/يونيو في العراق.

واقتحم مقاتلو الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) خلال هجوم كاسح في حزيران/يونيو، مقر البعثة الدبلوماسية التركية واحتجزوا دبلوماسيين من بينهم القنصل العام وعائلاتهم رهائن.

وافرج الاسلاميون في الثالث من تموز/يوليو عن 32 سائقا تركيا خطفوهم خلال الهجوم لكنهم ما زالوا يحتجزون الدبلوماسيين.

وادرجت انقرة تنظيم "داعش" في حزيران/يونيو قبل قليل من خطف الرهائن، على لائحة المنظمات الارهابية، ما ادى الى رد التنظيم حسب المعلقين.

ونصحت انقرة مواطنيها خلال الاسابيع الاخيرة بمغادرة العراق لاسباب امنية باستثناء كردستان العراق.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب