محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان في الاليزيه في 22 اذار/مارس 2016

(afp_tickers)

بحث وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان الاثنين في بغداد التي وصلها في زيارة غير معلنة جهود الحرب ضد تنظيم الدولة الاسلامية، والتي تلعب باريس دورا كبيرا فيها.

والتقى الوزير الفرنسي الرئيس العراقي فؤاد معصوم ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

وافاد بيان صادر عن رئاسة الجمهورية العراقية ان وزير الدفاع الفرنسي "جدد دعم بلاده للعراق في مجال تدريب وتسليح قواته العسكرية مشيراً إلى ان العراق دفع ثمناً مضاعفاً لتصديه لتنظيم داعش الاجرامي".

كما التقى الوزير الفرنسي رئيس مجلس النواب العراقي، حسبما افاد بيان صادر عن المكتب الاعلامي لرئيس البرلمان.

وجاء في البيان انه "تم خلال اللقاء مناقشة تطورات الاوضاع الامينة في العراق وسبل التعاون والتنسيق لمكافحة الارهاب في العالم والحد من تهديداته، ومستجدات الحرب ضد تنظيم داعش الارهابي".

وتشارك فرنسا في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية من خلال شن ضربات جوية على مواقع التنظيم الجهادي في العراق.

وتبنى التنظيم هجمات باريس التي اودت بحياة 130 شخصا العام الماضي، ما زاد المخاوف من قيام الجهاديين بهجمات مماثلة مجددا.

وقال المدعي العام الفدرالي البلجيكي ان الخلية الجهادية التي خططت للهجوم على مطار بروكسل الشهر الماضي الذي اسفر عن مقتل 32 شخصا كانت تخطط في بادىء الامر لضرب باريس.

واستولى التنظيم الجهادي على مساحات شاسعة من الاراضي في حزيران/يونيو 2014 لكن القوات العراقية استعادت سيطرتها على العديد من المدن بدعم من طيران التحالف الدولي.

ووصل لو دريان بغداد بعد زيارته الى الكويت، حيث استقبله خلالها نظيره .

وتاتي زيارته بعد ايام قليلة من زيارة وزير الخارجية الاميركي جون كيري التي تعهد خلالها زيادة العمل العسكري ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذين يعانون من خسائر متتالية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب