محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو في 24 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

حظر مجلس النواب الروسي الاربعاء على وسائل إعلام أميركية مصنفة في فئة "العملاء الأجانب" الدخول إلى الدوما، ردا على سحب الكونغرس اعتمادات شبكة "روسيا اليوم" التلفزيونية.

وصوت 413 نائبا روسيا مقابل صوت واحد معارض لصالح هذا الإجراء، غداة تسجيل وزارة العدل الروسية إذاعة "صوت أميركا" وإذاعة "أوروبا الحرة/راديو ليبرتي" الممولتين من الكونغرس الاميركي وسبع وسائل إعلام أخرى تابعة لهما تحت تسمية "عميلة أجنبية" المثيرة للجدل.

وقررت السلطات الأميركية في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر منع قناة "روسيا اليوم" من دخول الكونغرس، ما أثار غضب الكرملين الذي ندد بقرار "مخيب للأمل للغاية وغير مبني على أي اساس" متوعدا بالرد.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أصدر في وقت سابق قانونا يسمح بتصنيف أي وسيلة إعلام أجنبية عاملة في روسيا في فئة "عميلة أجنبية"، ردا على إلزام شبكة "روسيا اليوم" التي يسيطر عليها الكرملين ان تتسجل في هذه الخانة في الولايات المتحدة.

ويلزم القانون الروسي الذي واجه انتقادات شديدة من منظمة "هيومن رايتس ووتش" ومنظمة العفو الدولية، الكيانات المعنية بإبلاغ السلطات بجميع الأموال التي تتلقاها من الخارج وبإدراج تصنيفها في فئة "العملاء الأجانب" على كل الوثائق التي تصدرها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب