محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

طائرة روسية أقلت دبلوماسيين روسا طردوا من الولايات المتحدة، بعد هبوطها في مطار فنوكوفو في موسكو الاحد الأول من نيسان/ابريل 2018

(afp_tickers)

وصلت أول طائرة تقل دبلوماسيين روسا طردوا من الولايات المتحدة على خلفية تسميم جاسوس سابق، إلى مطار فنوكوفو في موسكو الاحد.

وقالت وكالة تاس الحكومية للانباء إن الطائرة وهي من طراز اليوشين 96 أحضرت 46 دبلوماسيا روسيا مع عائلاتهم.

وأظهرت مشاهد التلفزيون ركابا ينزلون من الطائرة فيما كانت العديد من الحافلات بانتظارهم.

ومن المتوقع وصول طائرة ثانية إلى العاصمة الروسية في وقت لاحق الأحد.

وفي المجموع سيغادر 171 شخصا -- دبلوماسيون وعائلاتهم -- الولايات المتحدة.

وانضمت واشنطن إلى العشرات من حلفاء بريطانيا في طرد دبلوماسيين روسا ردا على هجوم بغاز اعصاب استهدف جاسوسا مزدوجا سابقا. وطردت السلطات أكثر من 150 دبلوماسيا من الولايات المتحدة ودول اعضاء في الاتحاد الاوروبي واعضاء في حلف شمال الاطلسي ودول أخرى.

وأعلنت الولايات المتحدة إنها ستطرد 60 دبلوماسيا تقول إنهم "جواسيس"، في بعثات في أنحاء البلاد وفي البعثة الروسية إلى الأمم المتحدة وستغلق القنصلية الروسية في سياتل.

وردت موسكو بطرد ستين دبلوماسيا أميركيا وإغلاق قنصلية واشنطن في سان بطرسبرغ.

وتأتي تدابير الطرد المتبادلة ردا على خطوات منسقة من جانب بريطانيا وحلفائها لطرد دبلوماسيين روس على خلفية الهجوم بغاز الاعصاب الذي استهدف سيرغي سكريبال وابنته يوليا في مدينة سالزبري الانكليزية في الرابع من آذار/مارس.

وهذه أكبر عملية طرد لدبلوماسيين بين روسيا والغرب في التاريخ الحديث.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب