محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الفتى طارق ابو خضير (وسط) في القدس في 6 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

وضعت محكمة في القدس الاحد فتى فلسطينيا يحمل الجنسية الاميركية قيد الاقامة الجبرية في منزله لتسعة ايام، بعد نشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه عناصر من الشرطة الاسرائيلية وهم يضربون هذا الفتى بقسوة.

وقالت لوبا سمري المتحدثة باسم الشرطة الاسرائيلية لوكالة فرانس برس "تم وضع الشاب الذي يظهر في شريط الفيديو قيد الاقامة الجبرية في منزله لتسعة ايام في بيت حنينا (في القدس الشرقية المحتلة)" وذلك بعد جلسة استماع في محكمة الصلح في القدس.

ويدعى الفتى طارق ابو خضير (15 عاما) وهو ابن عم محمد ابو خضير الذي خطف فجر الاربعاء قبل ان يعثر على جثته وقد مات حرقا في حادثة يرجح ان تكون ردا على قتل ثلاثة شبان اسرائيليين في الضفة الغربية.

ونفى طارق ابو خضير في لقاء مع فرانس برس في منزل عائلته ان يكون رشق عناصر الشرطة الاسرائيلية بالحجارة خلال مواجهات حصلت الخميس في شعفاط.

وقال وقد بدت آثار الضرب واضحة على وجهه "كنت اتفرج على التظاهرة وسمعت صراخا وشاهدت اشخاصا يركضون وعناصر الشرطة وراءهم. بدأت انا اركض ايضا الا انني وقعت ارضا فالقوا القبض علي وضربوني".

وتابع "هاجمني شرطيان واغمي علي نتيجة الضرب الذي تعرضت له. ثم نقلت الى المستشفى ومنه الى السجن".

واضاف "انا لم ارشق حجارة كنت اتفرج فقط".

واعتقلت الشرطة الاسرائيلية طارق ابو خضير في شعفاط الخميس في القدس الشرقية بعد ان تعرض للضرب على ايدي عناصر من الشرطة، ومثل الاحد امام محكمة الصلح في القدس.

وتم نشر شريط فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه رجال مقنعون من عناصر الشرطة على الارجح وهم يضربون بقسوة شخصا مقيدا شبه فاقد الوعي.

واعربت الولايات المتحدة السبت عن "قلقها" حيال معلومات تلقتها عن تعرض فتى اميركي اوقفته السلطات الاسرائيلية ل"ضرب مبرح" من جانب الشرطة، في وقت يتصاعد التوتر بين اسرائيل والفلسطينيين.

ودعت الخارجية الاميركية في بيان الى "تحقيق سريع وشفاف وذي صدقية" حول "الاستخدام المفرط للقوة" الذي تعرض له طارق ابو خضير.

واكدت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية جنيفر بساكي ان الفتى، وهو مواطن اميركي، تعتقله السلطات الاسرائيلية في القدس، موضحة ان ممثلا للقنصلية الاميركية زاره السبت.

واضافت ان واشنطن "تكرر الاعراب عن قلقها البالغ حيال تصاعد اعمال العنف وتدعو جميع الاطراف الى اتخاذ تدابير لاعادة الهدوء ومنع التعرض للابرياء".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب