محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الشرطة الاسرائيلية تفتش المكان حول المنزل الذي طعنت فيه فتاة مستوطنة في كريات اربع

(afp_tickers)

توفيت مستوطنة اسرائيلية متأثرة بجروحها بعد ان طعنها شاب فلسطيني تسلل الى مستوطنة كريات اربع في الضفة الغربية المحتلة، قبل ان يقتل برصاص حراس المستوطنة، بحسب ما اعلن الجيش الاسرائيلي.

واوضح الجيش ان احد حراس المستوطنة اصيب بجروح خطرة بسكين استخدمه الشاب.

ونقلت الفتاة الاسرائيلية (13 عاما) في حالة حرجة الى مستشفى في القدس حيث توفيت لاحقا.

وقالت وسائل اعلام اسرائيلية ان المستوطنة اليل يافا ارييل طعنت بينما كانت نائمة في سريرها.

وقال الجيش الاسرائيلي في بيان "بعد تسلله الى المستوطنة، دخل ارهابي الى منزل وطعن مراهقة في غرفتها".

ووصل حراس المستوطنة الى المنزل وقاموا باطلاق النار على الفلسطيني الذي تمكن من طعن احدهم بالسكين قبل ان يقتل، بحسب البيان.

واعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ان الشاب يدعى محمد ناصر طرايرة (19 عاما) من بلدة بني نعيم، القريبة من مدينة الخليل في جنوب الضفة الغربية.

وبذلك، يصل عدد الاشخاص الذين قتلوا جراء اعمال عنف تخللتها مواجهات بين فلسطينيين واسرائيليين واطلاق نار وعمليات طعن الى 211 فلسطينيا و33 اسرائيليا منذ الاول من تشرين الاول/اكتوبر، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس.

وتقول الشرطة الاسرائيلية ان نحو نصف الفلسطينيين قتلوا برصاص عناصرها او الجيش خلال تنفيذهم هجمات بالسكين على اسرائيليين.

ووقع عدد كبير من الهجمات في مستوطنة كريات اربع ومدينة الخليل المجاورة لها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب