محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مستشارا الامن القومي السابقان برينت سكوكروفت (يسار) وزبينيو بريجنسكي خلال جلسة استماع للجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ في واشنطن في 20 كانون الثاني/يناير 2017

(afp_tickers)

توفي زبينيو بريجنسكي مستشار الامن القومي للرئيس الاميركي الاسبق جيمي كارتر، عن 89 عاما كما اعلنت عائلته مساء الجمعة.

وقالت ابنته ميكا بريجنسكي على موقع انستغرام ان "والدي توفي بهدوء مساء اليوم" الجمعة.

وزبينيو بريجنسكي احدى الشخصيات المؤثرة في السياسة الخارجية الاميركية، ولد في 28 آذار/مارس 1928 في وارسو لاب دبلوماسي.

وقرر والده الذي كان يعمل في مونتريال خلال الحرب العالمية الثانية، الا يعود الى بولندا التي اصبحت تحت الحكم الشيوعي، لذلك درس الشاب العلوم السياسية والاقتصادية في جامعة ماكغيل في مونتريال ثم في هارفرد.

وبعد ان قدم اطروحة الدكتوراه حول "الحكم الشمولي السوفياتي وعمليات التطهير" في 1956، اصبح استاذا في جامعة كولومبيا في نيويورك حيث تولى ادارة معهد الشؤون الشيوعية (1966-1968).

وبما انه تخصص في قضايا الشيوعية والعلاقات بين الشرق والغرب، اصبح "مساعدا خاصا" للرئيس جيمي كارتر مكلفا مسائل الدفاع (1977-1981) ومدير مجلس الامن القومي في البيت الابيض.

ومع انه كان ديموقراطيا، تبنى مواقف اقرب الى المحافظين في مجال الامن القومي. وكان خصوصا من مؤيدي اتباع سياسة حازمة حيال الاتحاد السوفياتي.

كان بريجنسكي في البيت الابيض عندما طردت الثورة الاسلامية من الحكم في 1979 شاه ايران الذي كان من الحلفاء الرئيسيين للولايات المتحدة في الشرق الاوسط، واحتجز طاقم السفارة الاميركية في ايران رهائن.

وقد واصل بعد ذلك المشاركة باستمرار في المناقشات الاميركية العامة ويبدي آراء في السياسة الخارجية.

وقالت عائلته انه توفي في فولز تشرش في فرجينيا شرق الولايات المتحدة.

واوضحت ميكا بريجنسكي التي تعمل صحافية في شبكة "ان بي سي" انه "كان معروفا بين اصدقائه باسم زبيغ، وبين احفاده باسم الزعيم ولدى زوجته على انه حبها الوحيد. اعرف فيه الاب الاكثر الهاما وودا وتفانيا يمكن ان يكون لاي فتاة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب