محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متظاهر فلسطيني وسط الدخان بعدما أطلق جنود اسرائيليون قنبلة مسيلة للدموع خلال تظاهرة احتجاج على مصادرة اراض في قرية قرب رام الله في الضفة الغربية المحتلة في 9 تشرين الثاني/نوفمبر.

(afp_tickers)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية وأقرباء السبت في إحدى مستشفيات رام الله في الضفة الغربية وفاة شاب فلسطيني كان أصيب برصاص الجيش الإسرائيلي الشهر الماضي.

والشاب المتوفى محمد ابراهيم شريتح (28 عاما) كان أصيب برصاصة في الرأس أواخر تشرين أول/أكتوبر الماضي، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في قريته المزرعة الغربية شمال غرب مدينة رام الله.

وخضع الشاب لفترة علاج في المستشفى الإستشاري القريب من رام الله طوال هذه المدة حتى أعلن عن وفاته السبت.

وكان شاب أخر قتل برصاص الجيش الإسرائيلي في نفس يوم المواجهات التي وقعت على أطراف القرية بين عشرات الشبان والجيش الإسرائيلي.

وتقع مواجهات بين أهالي القرية والجيش الإسرائيلي كل يوم جمعة، بسبب محاولة مستوطنين السيطرة على جزء من أراضي القرية، كما قال أهالي القرية لوكالة فرانس برس.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب