محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

والدة الفلسطيني حماد جمعة روبين تبكيه في جنازته قرب اريحا في 26 حزيران/يونيو 2015

(afp_tickers)

توفي فلسطيني متأثرا بجروحه بعد ساعات على اصابته برصاص جنود اسرائيليين اثر اطلاقه النار عليهم في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما اعلن الجيش الاسرائيلي الجمعة.

وحسب مصادر فلسطينية فان الشاب هو حماد جمعة روبين (24 عاما) ويعمل سائقا.

وقالت متحدثة باسم الجيش لوكالة فرانس برس "استطيع ان اؤكد انه توفي"، دون مزيد من التفاصيل.

وكان الفلسطيني اصيب بنيران جنود اسرائيليين بعد ان اطلق النار عليهم عند حاجز بقعوت، المعروف بحاجز الحمرا شمال مدينة اريحا في الضفة الغربية، والذي يفصل منطقة الاغوار.

وافاد بيان للجيش ان "سيارة فلسطينية وصلت الى حاجز بقعوت، واطلق الارهابي في السيارة النار على الجنود".

غير ان رئيس مجلس بلدية العوجا فخري نجوم قال لوكالة فرانس برس "لا احد يعلم ماذا جرى مع الشهيد".

واضاف ان السائق "كان قاصدا عمله في نقل الركاب عند ذلك الحاجز".

ولم يصب اي جندي اسرائيلي في الحادث في الجمعة الثانية من شهر رمضان الذي تعمد اسرائيل خلاله الى تخفيف بعض الاجراءات الامنية امام فلسطينيي الضفة الراغبين في زيارة القدس.

لكن رغم ذلك، الغت اسرائيل الاربعاء تصاريح ممنوحة لـ500 فلسطيني من قطاع غزة رغبوا في التوجه الى القدس في نهاية الاسبوع، اثر اطلاق صاروخ من القطاع لم يسفر عن اصابات.

والاحد الماضي، اصيب شاب فلسطيني برصاص شرطي في حرس الحدود الاسرائيلي بعد ان طعن الشرطي بسكين عند مدخل البلدة القديمة في القدس.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب