محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يتابعون تقريرا تلفزيونيا حول التجربة النووية الكورية الشمالية في سيول في 9 ايلول/سبتمبر 2016

(afp_tickers)

طلبت كوريا الشمالية الاحد من الولايات المتحدة الاعتراف بها "كدولة تمتلك اسلحة نووية"، وذلك بعد يومين على تجربتها النووية الخامسة بينما تبحث القوى الكبرى عن وسائل لفرض عقوبات على بيونغ يانغ على اثر هذه الخطوة.

واكدت كوريا الشمالية ايضا انها ستعمل على تطوير قوتها النووية "نوعا وكما"، وذلك بعد يومين على التجربة الخامسة خلال عقد من الزمن، ما اثار ادانة دولية وتحركات من اجل عقوبات اقسى في مجلس الامن الدولي.

وفي اليابان، قال موفد اميركي ان واشنطن وطوكيو تسعيان الى اتخاذ "اقوى اجراءات ممكنة" ردا على هذه التجربة.

وتؤكد بيونغ يانغ ان اختباراتها البالستية والنووية ضرورية للتصدي لما تعتبره تهديدا نوويا اميركيا لاستقلالها.

وفي تصريحات نقلتها وكالة الانباء الكورية الشمالية، سخر مسؤول في وزارة الخارجية من "الافلاس الكامل" لسياسة الرئيس الاميركي باراك اوباما حيال بيونغ يانغ.

وقال هذا المسؤول ان الرئيس الاميركي " يبذل ما في وسعه لينكر (لكوريا الشمالية) وضعها الاستراتيجي دولة تمتلك اسلحة ذرية"، معتبرا انه "غباء يشبه محاولة اخفاء الشمس بكف اليد".

واكدت كوريا الشمالية الجمعة انها نجحت في اختبار رأس نووي يمكن تحميله على صاروخ. وذكرت وسائل الاعلام الكورية الشمالية ان الاختبار الاخير سمح لبيونغ يانغ بامتلاك قدرة على تصغير قنبلة نووية لوضعها على صاروخ. وجرت التجربة في ذكرى تأسيس كوريا الشمالية في 1948.

وتاتي تجربة الجمعة بعد ثمانية اشهر فقط على الاختبار السابق. وهي اقوى بمرتين من التجربة السابقة وقدرت شدتها بعشرة كيلوطن.

دان مجلس الامن الدولي التجربة النووية الخامسة التي اجرتها كوريا الشمالية الجمعة وقرر اعداد قرار جديد يفرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ.

وقال سونغ كيم الممثل الخاص لوزارة الخارجية الاميركية للسياسة حيال كوريا الشمالية ان واشنطن وطوكيو ستعملان بشكل وثيق في مجلس الامن الدولي وخارجه "للتوصل الى اقوى اجراء ممكن ضد العمل الاخير لكوريا الشمالية".

واضاف ان الولايات المتحدة يمكن ان تفرض عقوبات احادية الجانب ردا على "السلوك الاستفزاز وغير المقبول للكوريين الشماليين".

- ضربة لهيئة الاركان الكورية الشمالية -

اكدت وكالة الانباء الكورية الشمالية الاحد ان الكوريين الشماليين يشعرون بالسعادة بعد تجربة الجمعة. ونقلت عن العالم شو كوانغ-هو ان "التجربة اثبتت كرامة البلاد التي تقودها الارادة الفولاذية للزعيم وقوة الشعب الكوري".

واكد كبير مستشاري الرئاسة الكورية الجنوبية للشؤون الخارجية كيم كيو-هيون للصحافيين الاحد ان حكومة سيول "ستبذل كل الجهود الدبلوماسية والعسكرية الممكنة لمواجهة الاستفزاز المستمر لكوريا الشمالية".

واشار الى اتصال هاتفي جرى الجمعة بين الرئيسة الكورية الجنوبية بارك غيون-هي والرئيس اوباما، موضحا ان الولايات المتحدة عازمة على الدفاع عن سيول "بكل الوسائل المتاحة"بما في ذلك مظلة نووية وقوات تقليدية.

واكد جيش كوريا الجنوبية انه سيوجه ضربات انتقامية للقيادة العسكرية لبيونغ يانغ اذا تعرضت البلاد لخطر نووي. وهذا الاجراء المضاد "سيستهدف مباشرة" المواقع الكورية الشمالية الاساسية، بما في ذلك هيئة اركان الجيش الكوري الشمالي، اذا رصدت اشارة تشير الى احتمال وقوع هجوم نووي.

وقال المسؤول الكبير في هيئة الاركان المشتركة ليم هو-يونغ "سننشر قواتنا الهجومية المزودة بصواريخ موجهة دقيقة وقوات الخاصة من وحدات النخبة".

ولا تملك كوريا الجنوبية سلاحا نوويا. وهي تتمتع "بمظلة نووية" للحليف الاميركي الذي ينتشر 28 الفا و500 من جنوده في شبه الجزيرة الكورية.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب