محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

لقطة عامة لصورة ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان خلال مشاركته في منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار" في الرياض في 24 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

تعهد ولي العهد السعودي الامير الشاب محمد بن سلمان الثلاثاء القضاء على "الافكار المدمرة" في المملكة، مشددا على ان السعودية بدأت تعود الى كنف "الاسلام الوسطي والمعتدل" والانفتاح على العالم والاديان.

وجاءت تصريحات ولي العهد (32 عاما) خلال مشاركته في جلسة حوارية ضمن اليوم الاول من منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار" الذي تستضيفه الرياض حتى الخميس.

وتمثل تصريحات الامير هجوما عنيفا ونادرا من قبل مسؤول سعودي رفيع المستوى على أصحاب الافكار المتشددة في المملكة المحافظة التي بدأت تشهد في الاشهر الاخيرة بوادر انفتاح اجتماعي في مقدمتها السماح للمراة بقيادة السيارة.

وقال الامير محمد "نحن فقط نعود الى ما كنا عليه، الاسلام الوسطي المعتدل المنفتح على العالم وعلى جميع الاديان"، مضيفا "لن نضيع 30 سنة من حياتنا بالتعامل مع افكار مدمرة، سوف ندمرها اليوم".

وتابع "سوف نقضي على التطرف في القريب العاجل".

وأشار الامير محمد الى ان "الأفكار المدمرة" بدأت تدخل السعودية في العام 1979 في اطار مشروع "صحوة" دينية تزامن مع الثورة الاسلامية في ايران.

وأوضح "السعودية لم تكن كذلك قبل 1979. السعودية والمنطقة كلها انتشر فيها مشروع صحوة بعد عام 1979 لأسباب كثيرة (...) فنحن لم نكن بالشكل هذا في السابق".

وشهدت المملكة السعودية الشهر الماضي توقيف عشرات الاشخاص بينهم رجال دين بارزون، من دون ان توضح اسباب اعتقالهم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب