محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

السفارة الاميركية في انقرة في 9 تشرين الاول/اكتوبر.

(afp_tickers)

رحب رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم الثلاثاء باستئناف خدمات منح تأشيرات دخول بشكل محدود بين انقرة وواشنطن قبل ان يغادر الى الولايات المتحدة في زيارة تستغرق أربعة ايام.

وقال يلديريم خلال مؤتمر صحافي في مطار انقرة قبل مغادرته الى الولايات المتحدة حيث سيلتقي خصوصا نائب الرئيس الاميركي مايك بنس ان "استئناف اجراءات منح تأشيرات دخول بين تركيا والولايات المتحدة هو إجراء ايجابي".

واعلن البلدان مساء الاثنين عبر سفارتيهما عن استئناف منح تأشيرات دخول بشكل محدود بعد تعليقها قبل نحو شهر اثر توقيف موظف محلي في القنصلية الاميركية في اسطنبول.

واوقف الموظف التركي متين توباز بشبهة الارتباط بجماعة الداعية فتح الله غولن، الذي تتهمه انقرة بتدبير محاولة الانقلاب صيف 2016 ضد الرئيس رجب طيب اردوغان.

وأعلنت السفارة الاميركية في أنقرة ان قرارها استئناف خدمات تأشيرات الدخول بشكل جزئي اتخذ اثر تلقي ضمانات "من أعلى مستوى في الحكومة التركية" بانه ليس هناك اي موظف آخر في البعثة موضع تحقيق في تركيا وانه لن يتم توقيف اي موظف بتهمة لها علاقة بعمله.

لكن السفارة التركية في واشنطن نفت وجود مثل هذه "الضمانات".

وقال يلديريم الثلاثاء ان "مفاوضات نعطي فيها ضمانات للولايات المتحدة او نطلب منها ضمانات، تتعارض مع مبادىء دولة القانون".

والى جانب مسألة توقيف توباز هناك العديد من المسائل الشائكة التي تثير توترا في العلاقات بين أنقرة وواشنطن منذ محاولة الانقلاب الفاشلة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب