محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عمال انقاذ يبحثون وسط ركام مبنى منهار في مدراس في 29 حزيران/يونيو 2014

(afp_tickers)

اعلن مسؤولون ان احد عشر شخصا بينهم طفل قتلوا اليوم الاحد في انهيار جدار على مساكن لعمال في جنوب الهند.

وقال مسؤول حكومي في تيروفالور ان جدار المجمع انهار على اكواخ لعمال بعد موسم امطار غزيرة في المنطقة الواقعة في ولاية تاميل نادو.

وصرح المسؤول في المنطقة فيرا راغافا راو لوكالة انباء الهند (تراست اوف انديا) ان بين القتلى اربع نساء وطفلا.

واوضح ان عمالا قادمين من ولاية اندرا براديش المجاورة كانوا يعملون في مستودع.

وبشكل عام يعيش ملايين العمال وعائلاتهم في البلاد في مواقع العمل او اماكن مجاورة لها.

واكد بي شاندراسيكاران المسؤول في الشرطة المحلية لوكالة فرانس برس الحادث الا انه لم يتمكن من تحديد ما اذا كانت هناك جثث او احياء عالقين تحت الانقاض.

من جهته، اوضح اس بي سيلفان المسؤول الكبير في هيئة مواجهة الكوارث في اتصال هاتفي مع فرانس برس ان الامطار الغزيرة سببت اضرارا في الجدار على الارجح.

وقال "انها الامطار. انها تضعف البنى. وردت تقارير عن حادثين او ثلاثة حوادث مماثلة لكنها لم تسبب ضحايا".

وتشهد الهند باستمرار حوادث انهيار مبان بسبب قوانينها المتساهلة في مجال البناء وكثرة الطلب على المساكن الرخيصة ما يدفع بالمقاولين الى استعمال مواد سيئة وزيادة طوابق الى المباني المبنية دون تراخيص.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب