محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود عراقيون ينتشرون بعد هجوم لتنظيم الدولة الاسلامية في 12 ايار/مايو 2016 في تكريت

(afp_tickers)

اعلنت مصادر امنية عراقية مقتل 12 شخصا على الاقل في هجوم مسلح تلاه تفجير انتحاري بشاحنة مفخخة استهدف حاجزا امنيا في شمال مدينة تكريت كبرى مدن محافظة صلاح الدين.

وافاد عقيد في الشرطة لفرانس برس ان "12 شخصا قتلوا واصيب 23 اخرين بجروح في هجوم مسلح استهدف حاجزا شمال غرب تكريت تلاه تفجير انتحاري بشاحنة مفخخة استهدف الحاجز الرئيسي عند المدخل الشمالي للمدينة".

وياتي الهجوم بعد يومين من استعادة السلطات العراقية السيطرة على الشرقاط اخر المدن في هذه المحافظة الذي كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية منذ اكثر من عامين.

واوضح مسؤول امني ان "مسلحين كانوا يرافقون الشاحنة هاجموا حاجز تفتيش في قرية السلام الواقعة شمال غرب مدينة تكريت وقتلوا اربعة من عناصر الشرطة".

واضاف "الهجوم سمح لهم ادخال الشاحنة المفخخة التي كانت قادمة من صحراء الانبار باتجاه الحاجز الامني في شمال المدينة وتفجيرها، ما اسفر عن مقتل ثمانية من قوات الامن واصابة 23 اخرين بجروح".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب