محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطيون في مكان هجوم انتحاري على مقر الشرطة في غارديز (كبرى مدن ولاية باكتيا في افغانستان) في 18 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

قتل 15 شخصا على الاقل واصيب اكثر من 40 آخرين بجروح الثلاثاء في الهجوم المستمر على مجمع للشرطة في غارديز (جنوب شرق افغانستان) بحسب ما أعلن مصدر طبي.

وصرح مدير المستشفيات العامة في ولاية باكتيا الطبيب هداية الله حميدي "أحصينا حتى الان 15 قتيلا واكثر من 40 جريحا من بينهم نساء وطلاب وشرطيين تم نقلهم الى مستشفيات غارديز".

واعلنت حركة طالبان تبنيها للهجوم المستمر في تغريدة للمتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد على "تويتر".

وأعلنت وزارة الداخلية ان "المهاجمين المزودين بسترات ناسفة واسلحة خفيفة فجروا سيارة مفخخة قبل ان تقتحم مجموعة من الارهابيين المكان".

وتابعت ان معارك جارية بين المهاجمين وقوات الامن داخل المعسكر القريب من المقر العام لشرطة باكتيا.

وقال مير الله بهرام، احد اعضاء المجلس المحلي في ولاية باكتيا الحدودية مع المنطقة القبلية في باكستان، لوكالة فرانس برس ان "سيارتين مفخختين" انفجرتا عند مدخل المعسكر.

وأوضحت الوزارة ان القوات الخاصة تطوق المجمع، وان قوات دعم من الشرطة توجهت الى المكان.

وأظهرت صور التقطت للمكان عمودين كثيفين من الدخان يرتفعان فوق المدينة.

ويضم مجمع غارديز علاوة على مركز التدريب المستهدف قوات الشرطة الوطنية وحرس الحدود وعناصر من الجيش.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب