محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من الارشيف لاعتداء انتحاري في مايدوغوري في 8 حزيران/يونيو.

(afp_tickers)

قتل 15 شخصا على الاقل حين نفذت أربع انتحاريات اعتداءات في مدينة مايدوغوري بشمال شرق نيجيريا كما اعلنت الشرطة الاربعاء.

وقال مسؤول الشرطة في ولاية بورنو داميان شوكو للصحافيين ان الانتحاريات الاربع هاجمن مناطق مختلفة في ضاحية مولاي كاليماري مساء الثلاثاء "ما ادى الى سقوط 19 قتيلا بينهم الانتحاريات الاربع".

واضاف ان غالبية الضحايا من اعضاء ميليشيات تسيطر على العديد من نقاط التفتيش في مايدوغوري وتشارك في بعض العمليات العسكرية لمحاربة المتمردين الى جانب الجيش النيجيري.

وتابع "اصيب 23 شخصا بجروح" ولمح الى ان الحصيلة يمكن ان ترتفع اكثر.

وقال بيلو دانباتا الناطق باسم احدى تلك الميليشيات المدنية ومسؤول الامن في وكالة ادارة الطوارىء في ولاية بورنو "يبدو ان رجالها هم المستهدفون".

واضاف "خسرنا 12 رجلا" مضيفا "لقد ضحوا بحياتهم لحماية شعبهم وارواح وممتلكات مواطني ولاية بورنو".

وتابع "سنواصل مكافحة هذا التمرد".

واصبحت الاعتداءات الانتحارية وسيلة الهجوم الرئيسية لدى جماعة بوكو حرام بعد ثماني سنوات من التمرد الدامي في شمال شرق نيجيريا الذي اوقع نحو 20 الف قتيل وتسبب بنزوح اكثر من 2,6 مليون شخص.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب