محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المرصد: 16 قتيلا و40 جريحا جراء تفجير انتحاري في مدينة الحسكة في شمال شرق سوريا

(afp_tickers)

قتل 16 شخصا على الاقل واصيب اربعون اخرون بجروح الثلاثاء جراء تفجير في حي الصالحية في مدينة الحسكة في شمال شرق سوريا عشية عيد الفطر، تبناه تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن لفرانس برس "قتل 16 شخصا على الاقل واصيب اربعون اخرون بجروح، 15 منهم في حالة حرجة، جراء اقدام انتحاري يقود دراجة نارية على تفجير نفسه في حي الصالحية في مدينة الحسكة في شمال شرق سوريا".

وكانت حصيلة سابقة للمرصد افادت بمقتل ستة اشخاص.

واكد مصدر من قوات الاسايش الكردية لمراسل فرانس برس "مقتل 16 شخصا على الاقل واصابة العشرات من الجرحى جراء تفجير انتحاري امام فرن للخبز في حي الصالحية".

وفي بيان جرى تداوله على مواقع جهادية، اعلن نظيم الدولة الاسلامية الاربعاء، الذي يصادف يوم عيد الفطر، "تمكن الاخ الاستشهادي ابو بكر الشامي من الانغماس بسترته الناسفة وسط تجمع لمرتدي الاكراد بالقرب من دوار الصالحية في مدينة البركة" وهي التسمية التي يطلقها تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة الحسكة، وقام بتفجير سترته الناسفة.

وبحسب مراسل لفرانس برس، فإن الحي الذي يقع في شمال شرق المدينة تسكنه غالبية كردية وهو تحت سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية.

واشار الى ان سيارات الاسعاف هرعت الى المكان فور دوي التفجير.

ونشرت صفحة على موقع فيسبوك تنقل اخبار المدينة شريط فيديو يظهر بقعا من الدماء على الارض وارغفة خبز متناثرة وعليها دماء بالاضافة الى جثة على الاقل ملفوفة بغطاء وملقاة داخل شاحنة صغيرة.

ووجه ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي نداءات الى اهالي المدينة للتوجه الى بنك الدم والتبرع بالدم للجرحى.

وتشهد المدينة جوا من التوتر في اليومين الاخيرين جراء اشتباكات بين قوات النظام وقوات الاسايش الكردية وفق مراسل فرانس برس.

وانسحبت قوات النظام السوري تدريجا من المناطق ذات الغالبية الكردية مع اتساع رقعة النزاع في سوريا العام 2012، لكنها احتفظت بمقار حكومية وادارية وبعض القوات، لا سيما في مدينتي الحسكة والقامشلي.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب