محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سيارات متضررة في موقع التفجير في مرآب على مقربة من مستشفى اليرموك غرب بغداد في 14 نيسان/ابريل 2015

(afp_tickers)

قتل 17 شخصا على الاقل واصيب اكثر من 55 آخرين بجروح في انفجار ست سيارات مفخخة الثلاثاء في بغداد ومحيطها، بحسب ما افادت مصادر امنية وطبية وكالة فرانس برس.

وقال ضابط في الشرطة برتبة عقيد "قتل اربعة اشخاص على الاقل واصيب عشرة بجروح في انفجار مرآب للسيارات على مقربة من مستشفى اليرموك" في غرب بغداد، وهو احد ابرز مستشفيات العاصمة.

كما قتل ثلاثة اشخاص واصيب 11 بجروح في انفجار سيارة قرب مرأب لسيارات الاجرة في منطقة المشتل في شرق بغداد.

وادى الانفجار الذي وقع قرابة الساعة العاشرة صباحا (7,00 ت غ) الى احتراق وتضرر عدد كبير من السيارات التي كانت متوقفة المكان.

ومساء، قتل شخصان على الاقل واصيب ثمانية بتفجير سيارة مفخخة في منطقة الوزيرية في شمال العاصمة.

الى ذلك، افاد المصدر نفسه عن مقتل "اربعة اشخاص واصابة 13 بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة" قرابة الساعة 07,30 صباحا (04,30 تغ) في حي الموظفين وسط المحمودية (30 كلم جنوب بغداد).

والى الجنوب الشرقي من العاصمة، قتل اربعة اشخاص واصيب عشرة آخرون في انفجار سيارتين مفخختين داخل مرأب في منطقة المدائن.

واكدت مصادر في مستشفيات بغداد والمناطق المستهدفة حصيلة الضحايا.

وتشهد بغداد هجمات شبه يومية بعضها بانفجار عبوات ناسفة واخرى بسيارات مفخخة، وفي حين يبقى بعض الهجمات من دون اعلان مسؤولية، يتبنى بعضها لا سيما الانتحارية، تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على مساحات واسعة من البلاد منذ حزيران/يونيو.

الا ان حدة هذه الهجمات تراجعت في الاشهر الماضية، مع استعادة القوات مناطق كان يسيطر عليها التنظيم على مقربة من العاصمة. كما اعلن جهاز المخابرات العراقي منتصف آذار/مارس توقيف شبكة من 31 "ارهابيا" مرتبطين بالتنظيم المتطرف، بتهمة تنفيذ 52 تفجيرا في العاصمة.

وكانت الحكومة العراقية رفعت في شباط/فبراير الماضي، حظر التجول الذي كان يفرض منذ اعوام في شوارع بغداد بعد منتصف الليل، عازية هذه الخطوة الى تحسن الوضع الامني في المدينة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب