محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

طوق امني لقوى الامن العراقية في موقع التفجير في منطقة بغداد الجديدة في 27 ايلول/سبتمبر 2016

(afp_tickers)

قتل 17 شخصا على الاقل الثلاثاء واصيب حوالى 60 بجروح في ثلاثة تفجيرات استهدفت تجمعات لمدنيين في بغداد بينها هجومان انتحاريان باحزمة ناسفة تبنى تنفيذهما تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة لوكالة فرانس برس "اصيب ستة اشخاص بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدف تجمعا للمدنيين" مضيفا "اعقبه تفجير انتحاري بحزام ناسف ادى الى مقتل ثمانية اشخاص فيما اصيب 29 شخصا بجروح".

ووقع الهجومان في منطقة بغداد الجديدة، ذات الغالبية الشيعية في شرق بغداد.

وبعد نحو ساعة من الهجوم الاول، استهدف انتحاري يرتدي حزاما ناسفا تجمعا للمدنيين في سوق شعبي، وفقا لضابط الشرطة.

ووقع الهجوم في شارع رئيسي في منطقة البياع (غرب) ما ادى الى مقتل تسعة اشخاص على الاقل واصابة حوالى 30 اخرين بجروح، وفقا للمصدر.

واكدت مصادر طبية في مستشفيات بغداد حصيلة الضحايا .

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف في بيانين مستقلين نشرا على مواقع جهادية، تبني الهجومين الانتحاريين. واشار احد البيانين الى قيام انتحاري يدعى "ابو ايوب العراقي" بتفجير نفسه في بغداد الجديدة.

ونقل بيان مستقل ان "ابو حذيفة العراقي متوشحا سترته الناسفة ليتوسط جموع الرافضة المشركين في منطقة البياع ليريق دمه (...) حاصدا المرتدين".

وتاتي الهجمات بعد يومين على مقتل ستة اشخاص بتفجير مماثل استهدف تجمعا لمواطنين في حي الاسكان الواقع في غرب بغداد ، وتبناه تنظيم الدولة الاسلامية.

وتشهد بغداد منذ السبت اجراءات امنية غير مسبوقة بهدف فرض اجراءات امنية ، ادت الى ازدحامات مرورية خانقة .

وتستعد القوات العراقية لشن هجوم كبير على مدينة الموصل، ابرز معاقل التنظيم في البلاد وآخرها بعد استعادة معظم المناطق التي استولى عليها قبل اكثر من عامين.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب