محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متطوعون انضموا الى الجيش العراقي لمقاتلة جهاديي تنظيم "الدولة الاسلامية" في نقطة قرب مدينة ديالى شمال بغداد في 23 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

قتل 18 شخصا غالبيتهم من المسلحين الموالين للقوات العراقية واصيب اخرون بجروح في هجمات متفرقة استهدفت الاربعاء مناطق متفرقة شمال بغداد، حسبما افادت مصادر امنية وطبية.

وقال ضابط برتبة نقيب في الشرطة ان "سبعة من عناصر العصائب (عصائب اهل الحق ميليشيا شيعية تقاتل الى جانب القوات الحكومية) قتلوا خلال اشتباكات قتل خلالها كذلك ثلاثة من مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية في منطقة العظيم" الواقعة شمال غرب سامراء (110 كلم شمال بغداد).

واضاف "قتل شرطي واصيب اربعة من رفاقه بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة لدى مرور دوريتهم في منطقة الكاطون، وسط بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد)".

وفي سامراء، قال ضابط برتبة رائد في الشرطة "قتل ثلاثة من المسلحين المتطوعين للقتال الى جانب القوات الحكومية واصيب ستة من رفاقهم بجروح في انفجار كرفان (منزل متنقل) لدى مرورهم في شارع وطبان، الى الغرب من سامراء".

كما قتل شرطيا واصيب خمسة بجروح اثر انفجار متزامن لعبوتين ناسفتين استهدفتا دوريتهم على طريق رئيسي، غربي مدينة سامراء، وفقا للمصدر.

واكد طبيب في مستشفى سامراء حصيلة الضحايا.

وفي جرف الصخر (60 كلم جنوب بغداد) قتل جنديان واصيب ثلاثة اخرون بجروح خلال اشتباكات مع مسلحي الدولة الاسلامية وقعت فجر اليوم (الاربعاء) في منطقة الحي العسكري غرب سامراء، وفقا لمصادر عسكرية.

وفي هجوم اخر، قتل احد العاملين على ابراج الاتصالات في هجوم باسلحة مزودة بكاتم للصوت في حي الخضراء، في وسط كركوك (240 كلم شمال بغداد)، وفقا مصادر امنية وطبية.

وتزامنت الهجمات مع توتر الاوضاع الامنية في البلاد اثر سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية بعد تنفيذه هجمات شرسة منذ التاسع من حزيران/يونيو الماضي، على مناطق واسعة في شمال ووسط وغرب البلاد.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب