محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اندونيسيون يتجمعون في مركز لاجلاء المنكوبين في بالي نتيجة الفيضانات وانزلاقات التربة في 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

(afp_tickers)

أعلنت السلطات الاندونيسية مقتل 19 شخصا على الأقل إثر انزلاقات تربة وفيضانات سببتها الأمطار الغزيرة في شرق ووسط أندونيسيا.

وتسببت الانهيارات الأرضية بمقتل 15 شخصا، بينما قتل أربعة اشخاص آخرين في إعصار سيمباكا.

وتسببت الأحوال الجوية أيضاً بأضرار مادية. وقال المتحدث باسم وكالة إدارة الكوارث الطبيعية سوتوبو بورو نوغروهو "غطت المياه آلاف المنازل والهكتارات الزراعية والمباني العامة".

وفرّ آلاف الأشخاص من منازلهم على جزيرتي جاوا وبالي حيث تم إجلاء 40 ألف شخص من المناطق المحيطة بالبركان الذي يقذف أعمدة ضخمة من الرماد، مثيرا خشبة من انفجار بركاني.

ومثل هذه الاحوال الجوية ليست نادرة في الارخبيل. وقتل 30 شخصا على الأقل في أيلول/سبتمبر اثر فيضانات وانهيارات أرضية في غرب جاوا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب