محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يبحثان في الانقاض جراء الفيضانات وانزلاق التربة في تشانارال في 1 نيسان/ابريل 2015

(afp_tickers)

اعلنت السلطات التشيلية ان حصيلة ضحايا الفيضانات وحوادث انزلاق التربة في تشيلي ارتفعت السبت الى 25 قتيلا و125 مفقودا بينما بلغ عدد المنكوبين حوالى ثلاثين الف شخص.

وقال المكتب الوطني لحالات الطوارىء ان نحو 2700 من هؤلاء المنكوبين استقبلوا في ملاجىء للحالات الطارئة.

ومنطقة اتاكاما التي تبعد نحو 800 كلم شمال سانتياغو هي الاكثر تضررا اذ اجتاحها 17 سيلا وحليا في وقت واحد بعد امطار غزيرة ادت الى ذوبان الثلوج على سلسلة جبال الاندس.

وقد الغت الرئيسة ميشال باشليه مشاركتها في قمة الاميركيتين الاسبوع المقبل في بنما وامرت بنشر آلاف الجنود والشرطيين في المنطقة.

وقد تفقدت المنطقة السبت ووعدت باعادة اعمارها. وقالت لاحد سكان بلدة كانت يعاين حجم الاضرار "نحن معكم كما كنا منذ البداية وسنعيد اعمار" المنطقة.

وتمكنت فرق الانقاذ واعادة الاعمار حتى الآن من اعادة تشغيل الخدمات الرئيسية وتقديم مئات الاطنان من المواد الغذائية والمنتجة اللازمة للصحة العامة.

من جهة اخرى، ارسلت الحكومة الى المنطقة 89 الف جرعة لقاح ضد الانفلونزا و27 الفا ضد الكزاز و7600 جرعة ضد التهاب الكبد.

وبالتزامن مع السيول ابقيت درجة الانذار عند المستوى البرتقالي حول بركان فياريكا جنوب تشيلي الذي ثار لفترة قصيرة مطلع آذار/مارس في حدث لم يكن متوقعا.

ومنذ ذلك التاريخ فرضت منطقة خالية بعرض خمسة كيلومترات حول البركان.

واخيرا شهد جنوب تشيلي في الاسابيع الاخيرة حرائق غابات عنيفة دمرت عشرات الآلاف من الهكتارات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب