محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

كاتالونيون يرفعون علما كاتالونيا كبيرا خلال تظاهرة في بروكسل للمطالبة بالاستقلال.

(afp_tickers)

تظاهر نحو 45 الف شخص حسب الشرطة في الحي الذي يضم مقار الاتحاد الاوروبي في بروكسل دعما لاستقلال كاتالونيا بدعوة من منظمتين انفصاليتين.

وكان منظمو التظاهرة توقعوا الاربعاء مشاركة اكثر من عشرين الف شخص، تحت شعار "استيقظي يا أوروبا".

واعلن "التعداد الرسمي" للشرطة بعد نحو ساعة على بدء التظاهرة من حديقة قريبة من المؤسسات الاوروبية.

ورفع الحشد الذي يفترض ان تستمر مسيرته لساعات اعلام كاتالونيا. ومن المقرر ان يتحدث خلالها مسؤولون انفصاليون كاتالونيون وخصوصا الرئيس المقال للمنطقة كارليس بوتشيمون الذي فر الى بلجيكا.

في تصريح لوكالة فرانس برس، قال انتوني ليناس (59 عاما) الذي كان يضع على كتفيه علما "لا يمكننا التخلي عن رئيسنا المنفي هنا". وأضاف "نحن هنا لمواصلة النضال من اجل استقلالنا والمطالبة بالحرية لسجنائنا السياسيين".

من جهتها، قالت مونسيرا مانتي المتقاعدة البالغة من العمر 73 عاما والتي قدمت من بادالونا بالقرب من برشلونة "جئنا لندعم رئيسا الذي اضطر للهرب لانه كان يمكن ان يسجن في اسبانيا (...) ولندعو اوروبا الى الاستيقاظ ورؤية انه في اسبانيا ليست هناك ديموقراطية".

ورفع العديد من المتظاهرين لافتات كتب عليها "استيقظي اوروبا"، شعار التجمع بينما ردد عدد منهم هتاف "استقلال".

وهاجمت لافتات او هتافات اخرى موقف قادة الاتحاد الاوروبي. وكتب تحت صورة لرئيس المفوضية الاوروبي جان كلود يونكر "الديموقراطية؟ ندافع عنها عندما يطيب لنا ذلك". ويأخذ الكاتالونيون على يونكر دعم مدريد التي وضعت المنطقة تحت وصايتها واقالت سلطتها التنفيذية التي نظمت استفتاء على الاستقلال في الاول من تشرين الاول/اكتوبر.

وكان المتظاهرون وصلوا في الأيام الاخيرة الى بروكسل بالطائرات والحافلات، وسيارات-التخييم والسيارات العادية.

وتنظم هذه التظاهرة في خضم الحملة لانتخابات في منطقة كاتالونيا في 21 كانون الأول/ديسمبر الجاري.

وأعلن بوتشيمون الذي يواجه ملاحقات قضائية في اسبانيا، الاربعاء عزمه على البقاء في بلجيكا "في الوقت الراهن"، بعدما سحب قاض اسباني مذكرة توقيف اوروبية بحقه اصدرتها مدريد.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب