محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شبان ايرانيون يستخدمون هواتفهم الذكية في طهران في 3 آب/اغسطس 2016

(afp_tickers)

نقل موقع الكتروني تابع للحرس الثوري الايراني الثلاثاء ان نحو 450 مسؤولا في صفحات على مواقع تواصل اجتماعي او تطبيقات مثل تلغرام او واتس اب او انستاغرام يمكن استخدامها في الهواتف الذكية "اوقفوا او تم استدعاؤهم".

وقال موقع غرداب التابع لمركز الامن الالكتروني في الحرس الثوري ان "هؤلاء الاشخاص كانوا يمارسون انشطة غير اخلاقية ويوجهون اهانات الى المعتقدات الدينية او يمارسون انشطة غير قانونية في مجال الموضة".

واكد ان هؤلاء "الاشخاص ملاحقون امام القضاء" من دون ان يشير الى عدد من تم توقيفهم من اصل 450.

بدورها، نقلت وكالة الانباء الايرانية الرسمية هذه المعلومات.

ومنذ اعوام عدة، تحاول السلطات الايرانية فرض رقابة على مواقع التواصل الاجتماعي او تمنع استخدام موقعي فيسبوك او تويتر.

واعتبر الرئيس المعتدل حسن روحاني ان هذه المحاولات لفرض قيود على الانترنت لا طائل منها.

ويستخدم اكثر من عشرين مليون ايراني (من اصل 80 مليونا) تطبيق تلغرام وخصوصا على هواتفهم الذكية، فيما يستخدم اكثر من نصف الايرانيين الانترنت.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب