محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

فرنسيون يتابعون مقابلة متلفزة مع الرئيس السابق نيكولا ساركوزي، في منزل في كون شمال غرب فرنسا في 2 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

قال 65 في المئة من الفرنسيين انهم لا يرغبون في ترشح الرئيس السابق نيكولا ساركوزي للانتخابات الرئاسية في 2017، لكن سبعين في المئة منهم ابدوا اعتقادهم انه سيفعل ذلك، وذلك بحسب استطلاع اجري لحساب قناة "اي تيلي" وصحيفة "لو باريزيان اوجوردوي".

وردا على سؤال عما اذا كانوا يرغبون في ترشح نيكولا ساركوزي للانتخابات الرئاسية في 2017، اجاب 65 في المئة من المستطلعين بالنفي في حين جاء رد 33 في المئة منهم ايجابيا ولم يدل اثنان في المئة برأيهم.

واذا كان 94 في المئة من انصار اليسار لا يرغبون في ترشح الرئيس السابق لولاية جديدة، فان 62 في المئة من انصار اليمين يؤيدون هذا الامر، وهي نسبة بلغت 78 في المئة في صفوف مناصري حزب ساركوزي "التجمع من اجل حركة شعبية" (معارضة).

وتوقع سبعون في المئة من المستطلعين ان يترشح ساركوزي للانتخابات الرئاسية المقبلة في حين اعتبر 28 في المئة انه لن يقوم بذلك.

وعما اذا كانوا يعتقدون ان "التجمع من اجل حركة شعبية يستطيع ترشيح ساركوزي في ظل التطورات الحالية"، اجاب 57 في المئة من المستطلعين ب"كلا" مقابل 41 في المئة ب"نعم".

واجري الاستطلاع بعدما وجهت الاربعاء الى الرئيس السابق تهمة الفساد واستغلال النفوذ.

وشمل هذا الاستطلاع عينة من 1057 شخصا واجري في الثالث والرابع من تموز/يوليو مع هامش خطأ 2,5.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب