أ ف ب عربي ودولي

الرئيس فرنسوا فيون في الاليزيه في 4 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

أشار استطلاع للرأي نشرت نتائجه الخميس إلى أن اكثر من ثلثي الفرنسيين (70 بالمئة) يرون أن الاشتراكي فرانسوا هولاند كان "رئيسا سيئا".

وقرر هولاند البالغ من العمر 62 عاما في كانون الاول/ديسمبر، عدم الترشح لولاية ثانية في وقت تدنت نسبة التأييد له إلى أربعة بالمئة فقط في إحدى مراحل حكمه.

وخيمت سلسلة من الاعتداءات الارهابية ومعدلات البطالة المرتفعة وفضائح متعلقة بحياته الخاصة خلال ولايته الرئاسية التي استمرت لخمسة أعوام.

في المقابل قال 29 بالمئة من الذين شملهم الاستطلاع انه كان رئيسا جيدا.

ورغم أن نحو 70 بالمئة من المستطلعين قالوا لمعهد "اودوكسا" إنهم يعتبرونه رئيسا "سيئا"، أظهر هذا الاستطلاع لاراء 1001 شخص الذي أجري في بداية نيسان/ابريل أن مراحل من فترته الرئاسية ينظر إليها بشكل ايجابي.

وأيد 54 بالمئة من المستطلعين سياساته الأمنية واصلاحاته الاجتماعية مثل السماح لزواج المثليين.

لكن غالبية الفرنسيين ليسوا راضين عن سياسته الخارجية (58 بالمئة مقابل 41 بالمئة) ولا عن اخلاقيات الحياة السياسية (69 بالمئة مقابل 30 بالمئة) ولا سياسته الاقتصادية والاجتماعية خصوصا (83 بالمئة مقابل 16 بالمئة).

وستجري في 23 نيسان/ابريل الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية في فرنسا والتي يتوقع أن يتصدرها الوسطي المستقل ايمانويل ماكرون متبوعا باليمينية المتطرفة مارين لوبن ومن ثم اليميني فرانسوا فيون.

وحدد هامش الخطأ في الاستطلاع بما بين 1,4 و3,1 نقطة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي