محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة ارشيفية لاحدى تظاهرات المعارضة الفنزويلية

(afp_tickers)

قُتل شخصان يبلغان العشرين من العمر الخميس خلال تظاهرات خرجت للمطالبة برحيل الرئيس الفنزويلي الاشتراكي نيكولاس مادورو، ما يرفع الى 72 عدد القتلى خلال شهرين ونصف شهر من الاحتجاجات في فنزويلا.

واكدت النيابة فتح تحقيق في وفاة خوسيه بيريز الذي "كان موجودا في تظاهرة" لطلاب في بلدة روبيو (ولاية تاشيرا، غرب) عندما "تلقى رصاصة في الصدر".

وقال والتر شاكون رئيس المجلس البلدي في روبيو ان "الطلاب اوقفتهم جماعات (ميليشيات مسلحة) فتحت النار عشوائيا (...)".

واشارت النيابة الى ان تحقيقا فُتح ايضا في ماراكايبو (ولاية سوليا، شمال غرب) في شأن وفاة لويس فيرا الذي كان موجودا خلال تظاهرة "عندما دهسته" سيارة. ومن المقرر ان يمثل المدعو داروين روبيو (37 عاما) امام المحكمة.

تشهد فنزويلا منذ اشهر عدة ازمة سياسية خطرة وتظاهرات للمعارضة تطالب باجراء انتخابات مبكرة تخللتها صدامات دموية.

واقترح مادورو مشروع تعديل دستوري رفضته المعارضة معتبرة ان ما يقوم به مناورة للبقاء في الحكم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب