تصفّح

تخطي شريط التصفح

مواقع فرعية

وظائف رئيسية

جزيرة الغلاء ما هو سرّ ارتفاع أسعار الغذاء في سويسرا؟

رغم التخفيضات الموسمية، يضطر المسنهلكون في سويسرا لدفع المزيد لاقتناء العديد من السلع.

رغم التخفيضات الموسمية، يضطر المستهلكون في سويسرا لدفع المزيد من المال لاقتناء العديد من السلع. 

(Keystone)

يتساءل كثيرون داخل الكنفدرالية وخارجها عن السبب وراء ارتفاع تكلفة سعر شريحة لحم إلى الضعف في سويسرا مقارنة بدول الجوار؟ منظمة التجارة العالمية تلقي باللوم بالدرجة الأولى على الرسوم السويسرية الباهظة على المنتجات الغذائية المستوردة من الخارج.

بلغ متوسط الرسوم الجمركية على المنتجات الزراعية المستوردة العام الماضي 30.8%، في حين تم فرض رسوم جمركية بمعدلات تزيد عن 100٪ على بعض الخضروات واللحوم ومنتجات الألبان، حسب تقرير المنظمة الدوليةرابط خارجي الصادر في شهر مايو 2017.

أما من يتصفح على شبكة الانترنت القوائم في المطاعم في كل من سويسرا وألمانيا فسيكتشف فارقا كبيرا في الأسعار.

 فمائتا غرام من شرائح لحم كنتاكي في مطعم سويسري تكلف حوالي 37.50 فرنك سويسري أي 38 دولارا. في حين أن شريحة لحم أرجنتيني في مطعم شواء في مدينة سينغين على الحدود الألمانية السويسرية تبلغ تكلفتها حوالي 20 يورو أي نحو 23 دولار. وهذا يعني ضعف السعر بالضبط..

مقارنة بين فواتير التسوق في سويسرا والولايات المتحدة
(swissinfo.ch)

الهدف من الرسوم الجمركية المرتفعة على المواد الغذائية والمشروبات المستوردة هو حماية المزارعين المحلين، الذين يملكون عادة مزرعة أصغر من المنافسين الدوليين والسبب الآخر هو التكاليف الباهظة في سويسرا.

ولكن حتى بعض أصحاب المطاعم والفنادق في سويسرا يجدون أن الفرق في الثمن باهظا أكثر من اللازم، ما يدفعهم إلى الذهاب لشراء احتياجاتهم في دول الجوار.

من جهته، درس "يوروستاترابط خارجي"، المكتب الإحصائي التابع للاتحاد الأوروبي إجمالي الفارق في أسعار جميع أنواع الغذاء بين سويسرا ودول الإتحاد الأوروبي، فوجد أنه يزيد بحوالي 78%. وتعد اللحوم الأكثر غلاء (زيادة بنسبة مرتين ونصف) وهي بذلك ترفع من نسبة الفارق الإجمالية.

في السياق، يقول المكتب الإحصائي التابع للاتحاد الأوروبي إن خفض الرسوم الجمركية سيؤدي أيضا إلى جعل أسعار السلع السويسرية معقولة.

في الأثناء، يدفع السويسريون مبالغ أقل للمعدات والأجهزة الالكترونية مقارنة بدول الاتحاد الأوروبي، بينما يدفعون نفس السعر للأثاث. ولا تزيد أسعار الأحذية سوى 17% عن الأسعار المعمول بها في دول الاتحاد.  

دوريا، تقول سويسرا إنها تريد خفض الرسوم الجمركية، لكن في حال اتخذت الدول الأخرى نفس الخطوة. في الوقت ذاته، تشير السلطات السويسرية إلى ارتفاع حجم الأجور عموما في سويسرا مقارنة بباقي دول أوروبا، وهو ما يجعل المواطن السويسري يتوفر على دخل صاف أعلى من نظرائه الأوروبيين رغم ارتفاع تكاليف المعيشة في بلاده.

محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×