Navigation

تفاؤل بالمستقبل رغم الصعوبات

على مدى العامين الماضيين، شهدت الممارسات الإعلامية تحولات جذرية في البلدان التي هزتها ثورات الربيع العربي، تراوحت بين ظواهر إيجابية وأخرى سلبية. وفي حوار مع swissinfo.ch، يُبدي الباحث رياض الصيداوي المقيم في جنيف قدرا من التفاؤل بخصوص المستقبل في ظل بداية تحرر الإعلام العمومي في عدد من البلدان العربية وبدء انحسار نفوذ ما يُسميه "إعلام البترودولار"، إضافة إلى التطور السريع للمواقع الاخبارية الإلكترونية، وإسهام " إعلام المواطن " عبر شبكات التواصل الإجتماعي في كسر رقابة الأجهزة، والتصدي لهيمنة رأس المال على وسائل الإعلام الجماهيرية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 13 ديسمبر 2012 - 16:29 يوليو,

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟