تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

بيا زانيتي وماكس فريش

الكاتب السويسري الراحل في روما وزيورخ كما التقطته عدسة بيا زانيتي.

في ختام مرحلة تكوينها في بازل، قضت بيا زانيتي ثمانية أعوام متنقلة بين لندن وروما كمصورة فوتوغرافية مستقلة. وفي العاصمة الإيطالية، تعرفت على ماكس فريش، وأتيحت لها فرصة التقاط صور له في العديد من المناسبات. هذه الصور بالأبيض والأسود اتسمت بطابع شخصي جدا وتعطي فكرة عن بعض تفاصيل الحياة اليومية للكاتب الشهير في العاصمة الإيطالية وفي سويسرا.