من أجل ضمان حرية التنقل للجميع ذوو الإحيتاجات الخاصة يُطالبون بتذليل العقبات لتسهيل تنقلاتهم

شيفرة التضمين

 تطبيقا لقانون فدرالي جديد، كان من المقرر إزالة العوائق في شبكة النقل العام السويسري، ليستطيع ذوو الإحتياجات الخاصة استخدام الحافلات وعربات الترام والقطارات دون صعوبة بحلول عام 2023. لكن يبدو الآن أنه من غير المرجّح تحقيق هذا الهدف، فبعد مرور نصف المدة المحددة لتنفيذ قانون التمييز، أصبح من الواضح أنه لن يتسنّى تغيير البنية التحتية في كافة محطات القطار السويسرية لتمكين ذوي الإحتياجات من استخدامها دون عوائق. 

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك