Navigation

شركات سويسرية تقرر مقاطعة يوتيوب وغوغل

قررت اثنتان من أكبر الشركات السويسرية سحب إعلاناتها من موقعي يوتيوب وغوغل بسبب عرضهما لموادها الترويجية ضمن مقاطع فيديو للنازيين الجدد.

هذا المحتوى تم نشره يوم 27 مارس 2017 - 14:00 يوليو,

في هذا الصدد، صرحت "سويس لايف" Swisslife وهي أكبر شركة للتأمين على الحياة في سويسرا وشركة "باير" Baer لتصنيع المواد الغذائية لبرنامج "10 إلا 10" الإخباري الذي تبثه القناة العمومية السويسرية الناطقة بالألمانية SRF أن äوضع الإعلانات في إطار مقاطع فيديو تحض على العنف أو تروّج لليمين المتطرف تلحق ضررا بالشركة".

كما هو معلوم، يشتغل موقع يوتيوب – الذي اشترته شركة غوغل في عام 2006 بمبلغ بلغت قيمته 1.65 مليار دولار – عبر استخدام الخوارزميات الآلية التي تبث الإعلانات تلقائيا خلال عرض مقاطع الفيديو دون تمييز.

وبالرغم من ذلك، فقد أعلنت الشركتان السويسريتان أن سياسة الإعلانات هذه صادمة. ووفق برنامج"10 إلا 10"، فإن شركات سويسرية أخرى تعرضت لنفس الأمر مثل سلسلتي سوبر ماركت "كوب" و"ميغرو" وشركتي "نيفيا" و"ريكولا".

في السياق، سبق لحوالي 250 شركة بريطانية أن قامت بسحب إعلاناتها من موقع غوغل بسبب عرض لقطاتها الترويجية في سياق محتويات تحض على الكراهية والتطرف.

وفي معرض الرد، أكدت شركة غوغل للبرنامج الإخباري السويسري أنها تتخذ مجموعة من الإجراءات لمنع نشر المحتويات المروجة للتطرف، كما اعتذرت عن نشر إعلانات الشركات في سياق لا يتطابق مع قيمها الأخلاقية.


 

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.