تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

100 عام على انطلاق "موبا" مسيرة معرض بازل الشهير في قرن

على مدى نحو قرن من الوجود، تحول المعرض القديم للعيّنات في مدينة بازل (شمال سويسرا) إلى معرض وحدث شعبي يتسم بالضخامة. في الآونة الأخيرة، صدر كتاب جديد يُعيد رسم تاريخ التظاهرة التي يُرمز إليها اختصارا بـ "مُوبا" Muba، وهي التسمية التي يعرفها معظم السويسريين جيّدا.

في البداية، وُلدت فكرة إنشاء معرض للعيّنات في خضم الهشاشة الإقتصادية الكبرى التي كانت سائدة خلال الحرب العالمية الأولى. وكانت الغاية تتمثل في تمكين الشركات والمؤسسات من عرض منتجاتها. وفي عام 1917 تم تجسيد الفكرة وانتظم المعرض الأول للعيّنات (أو Mustermesse بالألمانية) ومنها جاء التسمية المختصرة (Mubaرابط خارجي) في بازل ليستمر تنظيمه منذ ذلك الحين سنويا بدون انقطاع.

بمناسبة الدورة المائةرابط خارجي للتظاهرة، نُشر كتاب مصور من طرف دار كريستوف ميرلان للنشر يُوثّق لتاريخ وتطور المعرض منذ بداياته العسيرة خلال الحرب الكونية الأولى ومرورا بالعصر الذهبي للتكنولوجيا ووصولا إلى العصر الرقمي الحديث.

بعض الصور التي اشتمل عليها الكتاب الجديد كانت بالأسود والأبيض وهناك أخرى ملونة تضع القارئ في أجواء المعرض اليومية كالتي تتعلق بمجموعات الزوار الكثيفة أو اكتظاظ حركة المرور لكن دون نسيان بعض الأحداث غير العادية كالحريق الذي نشب في مدينة المعارض سنة 1923 الذي أجبر العارضين على إيداع ممتلكاتهم في أماكن آمنة بعيدة عن النيران.

في الوقت الحالي، تغيّر اسم المعرض من Muba إلى MCH Group SA، وأصبح متخصصا في تنظيم معارض ذات شهرة عالمية مثل "بازل وورلد" (صناعة الساعات) أو "آرت بازل" (الفن عموما).

(الصور: أرشيف الدولة لكانتون مدينة بازل، الأرشيف الخاص MCH Group، النص: سيبيلاّ بزندولفي، تحرير الصور: آستر أونترفينغر)