Navigation

Skiplink navigation

عندما انضمت سويسرا إلى منظمة الأمم المتحدة..

صورة لن تغادر كتب التاريخ: يوم 10 سبتمبر 2002، كوفي أنان، الأمين العام للأمم المتحدة (في الوسط) يشدّ في مقر المنظمة بنيويورك على يدي رئيس الكنفدرالية آنذاك كاسبار فيليغر (على اليسار) ووزير الخارجية السويسري جوزيف دايس. Keystone

إلى حدود تاريخ العاشر من سبتمبر 2002، ما هي الصفة المشتركة التي كانت تجمع بين كل من سويسرا ودولة الفاتيكان وتيمور الشرقية؟

هذا المحتوى تم نشره يوم 10 سبتمبر 2017 - 10:00 يوليو,

ثلاثتهم لم يكونوا أعضاء في منظمة الأمم المتحدة وكانوا يحوزون جميعا على صفة "مراقب" لدى مشاركتهم في أعمال المنتظم الأممي في مقره الرئيسي في نيويورك.

من خلال عملية تنقيب في أرشيفاتنا، عُدنا إلى التغطية التي قامت بها swissinfo.ch لما حدث يوم 10 سبتمبر 2002 حينما رحّبت الجمعية العامة للأمم المتحدة بانضمام سويسرا إلى النادي. كما نُعيد نشر بعض التحاليل المتعلقة بحصيلة العضوية السويسرية بعد مرور عشرة أعوام.

عشرية أولى 

في عام 2012، ألقى بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، خطابا أمام أعضاء البرلمان الفدرالي السويسري في العاصمة برن في سياق الإحتفال بالذكرى العاشرة للإنضمام، وصف فيه سويسرا بـ "صانعة ساعات العالم".

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة