Navigation

إطلاق حملة لإجراء استفتاء شعبي على قانون الأوبئة

يتلقى المستخدمين والمستخدمات لتطبيق سويس كوفيد تحذيرًا إذا أمضوا أكثر من 15 دقيقة على مقربة من شخص مصاب بفيروس كورونا. Keystone / Jean-christophe Bott

تم إطلاق حملة لجمع التوقيعات للقيام باستفتاء ضد التغييرات التي أدخلت على القانون الفدرالي للأوبئة وسمحت بإطلاق تطبيق تتبع المصابين بفيروس كورونا (سويس كوفيد). وتقول اللجنة المسؤولة عن المبادرة إنها قلقة بشأن خصوصية البيانات.

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 يوليو 2020 - 14:26 يوليو,
Keystone-SDA/م.ا.

في شهر يونيو الماضي، وافق البرلمان الفدرالي على قانون جديد لإطلاق تطبيق تتبع المصابين بفيروس كورونا المستجد وقام بتعديل القانون الفدرالي للأوبئة بإقرار تغييرات ستظل سارية مؤقتًا حتى نهاية يونيو 2022. وقد تم تطوير التطبيق من قبل مسؤولي الصحة العامة بالتعاون مع باحثين وباحثات يعملون في معاهد التكنولوجيا الفدرالية العليا في مدينتي زيورخ ولوزان.

تؤكد اللجنة المناهضة للتطبيق والمتواجدة بشكل أساسي في الكانتونات الناطقة بالفرنسية غرب سويسرا ، أنه لم يتم إجراء نقاش مناسب حول المخاطر المحتملة لتكنولوجيا التتبع. وتخشى اللجنة من إمكانية سرقة البيانات الشخصية عبر "البلوتوث" أو أنظمة التشغيل أو من أن تؤدي الحالات الإيجابية الوهمية إلى فرض حجر صحي غير ضروري.

للتذكير، ينص القانون الفدرالي للأوبئة على وجوب اتخاذ "كافة الإجراءات التقنية والتنظيمية المناسبة" لضمان عدم الكشف عن هوية الأشخاص. ولا يجوز تخزين البيانات إلا على الهواتف المحمولة الفردية ويجب حذفها عندما لا تكون هناك حاجة للإخطار. كما يمكن ربط نظام التتبع بالأنظمة الأجنبية إذا كانت الدولة المعنية تضمن خصوصية كافية للبيانات.

يذكر أن حوالي 950 ألف شخص قاموا بتنزيل تطبيق التتبع سويس كوفيد (SwissCovid) على هواتفهم الذكية، مما يشكل تراجعا عن رقم 1.6 مليون هاتف تم تنزيل التطبيق عليها في أواخر شهر يونيو الماضي. وأفادت تقارير أن المشكلات المتعلقة بعمر البطارية في الهواتف القديمة أثبطت البعض.

في الأثناء، يتعيّن على اللجنة التي أطلقت مبادرة "أوقفوا تطبيق سويس كوفيد" "Stop SwissCovid" جمع خمسين ألف توقيع بحلول الثامن من أكتوبر 2020 لفرض إجراء استفتاء شعبي ضد التغييرات التي أدخلت على القانون الفدرالي للأوبئة.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.