رويترز عربي ودولي

واشنطن (رويترز) - قال المتحدث باسم البنتاجون الكابتن جيف ديفيز يوم الخميس إن الجيش الأمريكي أخطر القوات الروسية مسبقا بضرباته على قاعدة جوية سورية ولم يقصف الأجزاء من القاعدة التي يعتقد أن للروس وجودا فيها.

وأضاف ديفيز في تصريحات للصحفيين عن العملية أن الجيش الأمريكي أجرى "عدة" حوارات مع القوات الروسية يوم الخميس قبل الضربة مستخدما خط اتصال أنشئ في وقت سابق لمنع حدوث اشتباك بطريق الخطأ في سوريا خلال المعركة ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

رويترز

  رويترز عربي ودولي