محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة غير مؤرخة حصلت عليها رويترز من البحرية الأمريكية لطائرة بدون طيار ملحوظة (تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط. يحظر بيع الصورة للحملات التسويقية او الدعائية. تنشر رويترز الصورة كما حصلت عليها تماما خدمة لعملائها)

(reuters_tickers)

دبي (رويترز) - قالت الولايات المتحدة إنها شنت أول هجوم لها على فرع تنظيم الدولة الإسلامية في اليمن يوم الاثنين وشمل ذلك ضربات جوية ليلية قال سكان إنها استهدفت قريتين وقتلت عدة أشخاص.

وقال سكان مقيمون في مكان مجاور طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم لاعتبارات أمنية إن طائرات أمريكية بدون طيار أطلقت نحو 12 صاروخا على مواقع للمتشددين في يكلا والعبل بمحافظة البيضاء في جنوب البلاد.

وقالوا إن أعداد القتلى والجرحى نتيجة للهجوم لم تتضح بعد لأن السكان خشوا الاقتراب من الموقع الذي ظلت الطائرات الأمريكية تحلق فوقه لعدة ساعات.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في بيان إن القوات الأمريكية قتلت عشرات من أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية في ضربة جوية على معسكرين كان يتدرب فيهما المقاتلون على استخدام الرشاشات وقاذفات القنابل.

ولكن السكان شككوا في هذه الرواية قائلين إن المقاتلين الذين استهدفتهم الضربات الجوية ينتمون لفرع قوي لتنظيم القاعدة وهم منتشرون في المنطقة لقتال الحوثيين المتحالفين مع إيران في الحرب الأهلية الدائرة في اليمن منذ 2015.

وسمح الصراع المعقد، الذي تتقاتل فيه عشائر ووحدات عسكرية وفصائل سياسية وسط حالة من الفوضى، لجماعات متشددة مثل تنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية بالازدهار هناك.

وتقدم الولايات المتحدة السلاح والدعم اللوجيستي لتحالف عسكري تقوده السعودية يشن غارات كل يوم تقريبا على الحوثيين في محاولة لتمكين الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا من السلطة.

وكان فرع تنظيم القاعدة في اليمن، وهو من أقوى فروع التنظيم على مستوى العالم، خطط لإسقاط طائرات تابعة لشركات أمريكية وأعلن مسؤوليته عن هجوم في عام 2015 على مقر صحيفة شارلي إبدو في باريس.

وتستهدفه الولايات المتحدة بضربات جوية منذ نحو عشر سنوات.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية، الذي نفذ أول هجوم له في اليمن قبل بداية الحرب الأهلية مباشرة في مارس آذار 2015، مسؤوليته عن عدة هجمات على أهداف عسكرية ومدنية قتلت مئات الأشخاص.

وكانت يكلا التي استهدفت في هجوم الاثنين شهدت غارة أمريكية في يناير كانون الثاني استهدفت من يشتبه بأنهم مقاتلون من تنظيم القاعدة وقال مسعفون محليون إنها أسفرت عن مقتل 30 شخصا منهم عشرة بين أطفال ونساء.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز