محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الأمن الداخلي الأمريكي جيه جونسون يدلي بشهادته أمام لجنة بمجلس الشيوخ في واشنطن يوم الثلاثاء. تصوير: جاري كاميرون - رويترز

(reuters_tickers)

واشنطن (رويترز) - أبلغ وزير الأمن الداخلي الأمريكي جيه جونسون لجنة بمجلس الشيوخ يوم الثلاثاء أن وزارته شكلت مجموعة عمل في الشهور الأخيرة لاتخاذ إجراءات صارمة ضد مجموعات التهريب التي تجلب مهاجرين من الشرق الأوسط عبر الحدود الجنوبية للولايات المتحدة.

وقال جونسون الذي كان يتحدث أمام لجنة الأمن الداخلي بمجلس الشيوخ في جلسة بشأن التهديدات التي تواجه الأمن القومي إن المجموعة الجديدة تعمل مع وكالات إنفاذ القانون في أمريكا الوسطى والجنوبية "لإيقاف هؤلاء الأشخاص قبل أن يصلوا إلى حدودنا ولتبادل معلومات المخابرات بشأن ما نراه."

وقال جونسون إن المجموعة تركز على شبكات التهريب التي تنقل مهاجرين من الشرق الأوسط والذين زادت أعدادهم العام الماضي.

وسئل جونسون عن التهديدات الأمنية التي يشكلها مخترقو الإنترنت فأبلغ اللجنة أن 18 ولاية أمريكية طلبت من وكالته المساعدة في تأمين أنظمة تصويتها من المتسللين الإلكترونيين قبيل انتخابات الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

وكان مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) قال في أغسطس آب إن قواعد البيانات في ولايتين اخترقت.

كما أدلى مدير (إف.بي.آي) جيمس كوني ومدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب نيكولاس راسموسن بشهادتيهما أيضا.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

رويترز