محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مارك تونر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية يتحدث خلال إفادة صحفية في واشنطن يوم 7 مارس آذار 2017. تصوير: جوشوا روبرتس - رويترز.

(reuters_tickers)

واشنطن (رويترز) - عبرت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء عن "قلقها العميق" إزاء ضربات جوية نفذتها طائرات تركية في سوريا والعراق وقالت إن أنقرة لم تحصل على موافقة التحالف الذي تقوده واشنطن ويقاتل تنظيم الدولة الإسلامية.

وقصفت طائرات تركية مقاتلين أكرادا في منطقة سنجار بالعراق وفي شمال شرق سوريا وقتلت ما لا يقل عن 20 شخصا في حملة على جماعات مرتبطة بحزب العمال الكردستاني المحظور.

وتركيا عضو في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ويحارب المتشددين في سوريا.

وترفض أنقرة بشدة دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب الكردية السورية وهي جزء من قوات سوريا الديمقراطية التي تضيق الخناق على الرقة معقل تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال مارك تونر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية في مؤتمر عبر الهاتف مع الصحفيين "عبرنا عن تلك المخاوف لحكومة تركيا مباشرة. التحالف لم يوافق على هذه الضربات التي أدت إلى خسائر مؤسفة للأرواح في صفوف قوات شريكة لنا في قتال الدولة الإسلامية".

وقال تونر إن في حين أن الولايات المتحدة تدرك مخاوف تركيا إزاء حزب العمال الكردستاني فإن الضربات الجوية عبر الحدود تضر بجهود التحالف لمكافحة التنظيم المتشدد.

وأضاف "ندرك مخاوفهم إزاء حزب العمال الكردستاني لكن هذه النوعية من التحركات بصراحة تضر بجهود التحالف لملاحقة داعش وتضر بشركائنا على الأرض الذين يخوضون هذه المعركة."

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز