محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس العراقي فؤاد معصوم يتحدث في مؤتمر صحفي ببغداد يوم 24 يوليو تموز 2014. تصوير: أحمد سعد - رويترز

(reuters_tickers)

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة‭ ‬"تؤيد بشكل كامل" الرئيس العراقي فؤاد معصوم بوصفه ضامن الدستور العراقي .

وقالت ماري هارف نائبة المتحدث باسم الخارجية الأمريكية في بيان يوم الأحد بعد أن اتهم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي معصوم بخرق الدستور "نرفض أي محاولة لتحقيق نتائج بالإكراه أو بالتلاعب بالعملية الدستورية أو القضائية."

وأضافت إن الولايات المتحدة تراقب عن كثب الوضع في العراق وهي على إتصال بالزعماء العراقيين.

وقالت مصادر شرطية بالعراق إن قوات خاصة موالية للمالكي نشرت في مواقع إستراتيجية في بغداد ليل الأحد بعد أن ألقى كلمة صارمة في التلفزيون أشار فيه إلى أنه لن يرضخ للضغوط الرامية إلى تخليه عن محاولته البقاء لفترة ثالثة في رئاسة الحكومة.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

رويترز