Navigation

أمريكا تقول إن على سوريا أن تفرج عن معارض عمره 78 عاما

هذا المحتوى تم نشره يوم 24 أكتوبر 2009 - 19:08 يوليو,

واشنطن (رويترز) - دعت ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما سوريا يوم السبت الى الافراج عن قاض سابق عمره 78 عاما اعتقل الاسبوع الماضي ووضع رهن الاحتجاز الرسمي رغم التنديد الدولي.
وقال البيت الابيض في بيان "ننضم الى المملكة المتحدة وفرنسا وأطراف دولية معنية أخرى في التعبير عن القلق العميق فيما يتعلق باعتقال محامي حقوق الانسان هيثم المالح من جانب أجهزة الامن السورية يوم 14 اكتوبر."
وقال البيان ان اعتقال المالح "هو أحدث اجراء سوري في حملة مستمرة منذ عامين ضد المحامين وناشطي الجمعيات الاهلية."
وتم استجواب المالح بمعرفة مدع عسكري سوري ووضع رهن الاعتقال.
ودعت بريطانيا وفرنسا ومنظمات حقوق الانسان الدولية الى الافراج عن المالح الذي يعارض منذ عدة عقود حزب البعث الحاكم وحالة الطواريء التي فرضها منذ توليه السلطة في انقلاب عام 1963 . وفي الماضي أمضى سبع سنوات كسجين سياسي.
وقال بيان البيت الابيض "يجب على سوريا ان تظهر التزامها بالاعراف القانونية الدولية بالافراج عن المالح ومواطنين سوريين اخرين سجنوا لمجرد انهم يمارسون حرياتهم السياسية المعترف بها دوليا."
وخرجت سوريا في العام الماضي من عزلتها التي فرضتها عليها دول غربية. ومازالت الحكومة تخضع لعقوبات امريكية لكنها فتحت اتصالات تجارية مع عدة دول من بينها فرنسا التي تأمل بيع طائرات ايرباص لشركة الخطوط الجوية السورية قيمتها مليارات الدولارات.
وقال محامون ان استجواب المالح تركز على تصريحات أدلى بها ينتقد ما وصفه بالقمع والفساد المستشري في سوريا. كما سئل بشأن مقابلة هاتفية أجراها هذا الشهر مع قناة تلفزيون معارضة يقع مقرها في الخارج دعا فيها الى مزيد من الجهود الحكومية للحد من الفساد ورسالة كتبها الى الرئيس بشار الاسد.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.