رويترز عربي ودولي

أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في الأردن يوم 29 مارس اذار 2017. تصوير: محمد حامد - رويترز.

(reuters_tickers)

دبي (رويترز) - دعا أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح يوم الأحد دول الخليج العربية إلى التغلب على الخلاف الدبلوماسي والذي أدى إلى أسوأ شقاق إقليمي منذ سنوات مؤكدا أن على جميع الأطراف الحفاظ على الوحدة الإقليمية.

وأعرب الشيخ صباح والذي يقود جهود وساطة بعد أن قطعت السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين علاقاتها مع قطر قبل أسبوعين عن أمله في أن تحل الأزمة عن طريق الحوار.

وقال الشيخ صباح في كلمة بمناسبة العشر الأواخر من شهر رمضان إنه "يتطلع بكل الرجاء والأمل في هذا الشهر الفضيل وفي لياليه المباركة لتجاوز التطورات الأخيرة في بيتنا الخليجي ومعالجتها وتهيئة الأجواء لحل الخلافات المؤسفة ورأب الصدع بالحوار والتواصل."

وقطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين علاقاتها مع قطر في الخامس من يونيو حزيران واتهمتها بدعم "الإرهاب" في شقاق لم يسبق له مثيل بين أهم أعضاء دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال الشيخ صباح إن دول الخليج لديها "مصير واحد" بسب العلاقات التاريخية والعائلية مما يحتم "علينا وبكل الجهد الحفاظ على الكيان الخليجي ليبقى متماسكا."

ودعا إلى بذل مزيد من الجهد "للوصول إلى كل ما من شأنه الحفاظ على دولنا الخليجية وشعوبها وتجنب ما يعكر صفو علاقاتها الوطيدة ويهدد أمنها وسلامتها."

وقال إن المنطقة وبقية دول العالم تواجه "تنامي ظاهرة الإرهاب" مضيفا أن الكويت تتضامن مع المجتمع الدولي لمكافحته والمساعدة على تجفيف منابعه دون تحديد.

(تغطية صحفية للنشرة العربية علي عبد العاطي - تحرير أحمد صبحي خليفة)

رويترز

  رويترز عربي ودولي