محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بيروت (رويترز) - قال قيادي في تحالف عسكري يدعم الحكومة السورية إن ضربة جوية إسرائيلية استهدفت مصنعا جنوبي مدينة حمص يوم الأربعاء وإن الجيش السوري رد بإطلاق صاروخ أرض/جو صوب الطائرة.

وأضاف القيادي في تصريحات لرويترز أن الضربة أصابت مصنعا للنحاس في مدينة حسيا الصناعية التي تقع على بعد 35 كيلومترا جنوبي حمص و112 كيلومترا شمالي دمشق. ولم يذكر تفاصيل بشأن قتلى أو جرحى.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا إن الضربة الجوية استهدفت منشأة عسكرية.

وامتنعت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي عن التعليق في حين ذكرت القناة العاشرة بالتلفزيون الإسرائيلي أن الطائرة لم تصب وعادت إلى قاعدتها بسلام.

وتقول القوات الجوية الإسرائيلية إنها قصفت قوافل أسلحة للجيش السوري وحليفته جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران قرابة 100 مرة في السنوات القليلة الماضية.

وعبر مسؤولون إسرائيليون عن قلقهم الشديد من النفوذ الإيراني في سوريا حيث لعبت جماعات مدعومة من طهران دورا رئيسيا في القتال دعما للرئيس بشار الأسد خلال الصراع الذي تفجر عام 2011.

وحذر رئيس هيئة الأركان الإيرانية محمد باقري إسرائيل من انتهاك الأجواء والأراضي السورية خلال زيارة لدمشق الشهر الماضي.

وفي الشهر الماضي تسببت خمسة مقذوفات من سوريا في إطلاق صفارات الإنذار في بلدات إسرائيلية مما دفع الجيش الإسرائيلي إلى إعلان أنه سيصعد رده على أي قذائف طائشة قد تنطلق من الجانب السوري نتيجة الحرب الأهلية التي امتدت آثارها مرارا عبر الحدود.

وفي وقت سابق هاجمت القوات الجوية الإسرائيلية بطارية سورية مضادة للطائرات قالت إنها أطلقت صاروخا على طائراتها بينما كانت في مهمة استطلاع فوق لبنان.

(شاركت في التغطية ليلى بسام وسارة دعدوش - إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز