محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مصلون يهود يصلون عند الحائط الغربي بالقدس يوم 13 أبريل نيسان 2017. تصوير: عمير كوهين - رويترز. يحظر إعادة بيع الصورة أو وضعها في أرشيف.

(reuters_tickers)

القدس (رويترز) - علقت الحكومة الإسرائيلية رسميا يوم الأحد خطة لإقامة موقع مختلط للرجال والنساء معا للصلاة عند الحائط الغربي بالقدس إذعانا للساسة اليهود المتشددين الرافضين لإجراء إصلاحات في أحد أقدس المواقع لدى اليهود.

ويتم الفصل بين الجنسين قبل الدخول للصلاة. وتقام معظم الشعائر الدينية في قسم الرجال تماشيا مع التقاليد اليهودية المحافظة.

كانت حركات يهودية تقدمية في الداخل والخارج قد دعت الحكومة لإضافة قسم مختلط عند الجدار وفي 2016 وافقت الحكومة على ذلك في تصويت نال موافقة 15 عضوا ومعارضة خمسة من الأعضاء اليهود المتطرفين في الحكومة.

لكن الخطة لم تنفذ في ظل معارضة حزبين متطرفين في الائتلاف الحاكم الذي يقوده رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو. وفي الأسبوع الماضي اقترح الحزبان إلغاء القرار الذي صدر في 2016.

وقال مسؤولون إن الحكومة وافقت رسميا خلال اجتماعها الأسبوعي يوم الأحد على تعليق تنفيذ الخطة وأمر نتنياهو وزيرا من حزب ليكود الذي يتزعمه بصياغة اقتراح جديد.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز