محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من أرشيف رويترز لرئيس الوزراء الليبي السابق علي زيدان.

(reuters_tickers)

طرابلس (رويترز) - قال قريب لرئيس الوزراء الليبي السابق علي زيدان يوم الأربعاء إنه تم إطلاق سراحه بعدما خطفته جماعة مسلحة أثناء زيارة إلى العاصمة طرابلس واحتجزته لمدة تسعة أيام.

وشغل زيدان منصب رئيس الوزراء في الفترة من 2012 حتى 2014 وهي فترة شهدت تزايدا في الاضطرابات السياسية والصراع المسلح الذي يضرب البلاد منذ الإطاحة بمعمر القذافي قبل نحو ست سنوات.

وكان زيدان يعيش منذ ذلك الحين في ألمانيا مع أسرته.

ولم يتضح سبب زيارة زيدان إلى ليبيا أو سبب خطفه. وقال مصدر إن جماعة متحالفة مع الحكومة التي تدعمها الأمم المتحدة في طرابلس احتجزته على الرغم من أنه لا يواجه أي اتهامات أمام القضاء.

ولم تعلق الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة على الأمر.

وقال موسى الدوقالي محامي زيدان لقناة فرنسا 24 التلفزيونية العربية إنه تم إطلاق سراح موكله دون تفسير وإنه لا يعرف ملابسات احتجازه.

وأضاف الدوقالي أن زيدان بصحة جيدة ويقيم في فندق في طرابلس بعد إطلاق سراحه.

كان زيدان خطف لفترة وجيزة في أكتوبر تشرين الأول 2013 من فندق في طرابلس على يد جماعة مسلحة متحالفة مع البرلمان الذي أقاله لاحقا بعد أكثر بقليل من عام.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز