محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الرياض يوم الأحد. تصوير: جوناثان ارنست - رويترز

(reuters_tickers)

دبي (رويترز) - اتهمت إيران يوم الاثنين الولايات المتحدة ببيع أسلحة إلى "إرهابيين خطرين" في الشرق الأوسط ونشر "الخوف من إيران" لتشجيع الدول العربية على شراء الأسلحة.

ونقل التلفزيون الإيراني عن بهرام قاسمي المتحدث باسم وزارة الخارجية قوله "مرة أخرى، عبر تكرار مزاعمه التي لا أساس لها، حاول الرئيس الأمريكي... تشجيع دول المنطقة على شراء المزيد من الأسلحة عبر نشر الخوف من إيران".

وجاء تصريح قاسمي بعد أن أنهى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأحد زيارة إلى السعودية، خصم إيران اللدود في المنطقة، حيث وقع صفقات أسلحة بقيمة 110 مليارات دولار تقريبا.

وحث ترامب، في رسالة صارمة لطهران بعد وقت قصير على إعادة انتخاب الرئيس المعتدل حسن روحاني، قادة الدولة العربية والإسلامية على الوحدة لهزيمة المتشددين وقال إن إيران "غذت نيران الصراع الطائفي والإرهاب" على مدى عقود.

وتتنافس السعودية وإيران على النفوذ في الشرق الأوسط وتدعم كل منهما جماعات سياسية أو مسلحة في سوريا ولبنان والعراق واليمن.

وتنفي إيران الاتهامات السعودية بأنها ترسل الدعم المالي، وفي بعض الحالات العسكري، إلى جماعات معادية للرياض.

وقال قاسمي إن واشنطن "تقوي شوكة الإرهابيين في المنطقة بسياساتها العدوانية" و"يجب أن تتوقف أمريكا عن بيع أسلحة لإرهابيين خطرين".

وأضاف أن الولايات المتحدة وحلفاءها "يجب أن يعرفوا أن إيران دولة قوية ومستقرة وديمقراطية" وتروج "للسلام وحسن الجوار وعالم مناهض للعنف والتطرف".

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز