محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مهاجرون أفارقة في مركز احتجاز تابع للسلطات في شرق ليبيا - رويترز

(reuters_tickers)

من أيمن الورفلي

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - قالت السلطات في شرق ليبيا إنها ألقت القبض على 81 مهاجرا من إريتريا وإثيوبيا والصومال فروا من مهربين بعدما فشلوا في الوصول إلى أوروبا وإنها ستقوم بترحيلهم.

وذكر مسؤولون أن إمام جامع على الساحل إلى الجنوب من مدينة بنغازي أبلغ السلطات عن المهاجرين.

وقال أحمد العريفي، وهو مسؤول في إدارة مكافحة الهجرة غير الشرعية في بنغازي، إن المهاجرين اعتقلوا في منطقة الزويتينة عند مخيم للمهاجرين غير الشرعيين. وأضاف أن السلطات ألقت القبض عليهم لترحيلهم إلى بلدانهم.

وليبيا هي نقطة الانطلاق الرئيسية للمهاجرين الحالمين بالوصول لأوروبا عبر البحر. وعبر قرابة 120 ألف مهاجر من منطقة وسط البحر المتوسط العام الماضي.

ويغادر المهاجرون من غرب ليبيا في معظم الأحيان لكن الهجرة من هناك تراجعت بشدة في يوليو تموز عندما بدأت فصائل مسلحة في منع عبور المهاجرين. ومعظم المهاجرين من دول غرب أفريقيا لكن بعض أبناء شرق أفريقيا يدخلون ليبيا عبر السودان.

وقال العريفي إن السلطات رحلت 5686 مهاجرا في المجمل من شرق ليبيا العام الماضي بارتفاع من 2912 مهاجرا في 2016.

وقال مهاجر من إريتريا في مركز للإيواء في بنغازي إنه وصل إلى ليبيا في مارس آذار قادما من السودان بعدما دفع أربعة آلاف دولار للقيام بالرحلة.

ونقل المهاجر عبر الصحراء الكبرى إلى مدينة صبراتة بغرب ليبيا وانتظر هناك مع مهاجرين آخرين لحوالي أربعة أشهر قبل أن يبلغ بإغلاق مسار الهجرة عبر البحر.

وبدأت فصائل مسلحة منع انطلاق القوارب من صبراتة في يوليو تموز كما تم طرد جماعة كبيرة للتهريب من المدينة في سبتمبر أيلول.

وقال المهاجر الإريتري إنه عاد بعد ذلك إلى أجدابيا الواقعة في شرق ليبيا وبالقرب من الزويتينة عبر بلدة بني وليد. وطالب المهربون المهاجر بدفع ألفي دولار إضافية للقيام بالرحلة إلى أوروبا لكنه لم يملك المال الكافي وفر من سوء معاملتهم له.

وأضاف "أردت الذهاب إلى إيطاليا للعمل لكن للأسف لم يكن هذا ممكنا. نعاني فقرا مدقعا في بلدنا وبه نظام دكتاتوري".

وتابع "أصابتنا العلل ونعاني أمراضا جلدية لأن المهربين أساءوا معاملتنا. لا نريد العودة لبلدنا. نريد الذهاب إلى أوروبا".

(إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد نبيل)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز