محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الشرطة قرب موقع تفجير مانشستر يوم الثلاثاء. تصوير: اندرو ياتس - رويترز

(reuters_tickers)

القاهرة (رويترز) - أدان الأزهر يوم الثلاثاء التفجير الانتحاري الذي استهدف حفلا غنائيا بمدينة مانشستر البريطانية مساء يوم الاثنين ووصفه بأنه "تفجير إرهابي وعمل إجرامي خبيث".

وأسفر الهجوم الذي استهدف حفلا يحضره الآلاف للمغنية الأمريكية أريانا جراندي عن مقتل 22 شخصا على الأقل بينهم أطفال وإصابة 59 آخرين.

ويحرص الأزهر، وهو أكبر مؤسسة دينية سنية في العالم، على إدانة الهجمات التي يشنها متشددون في أي مكان بالعالم ويشدد على أن الإسلام برئ من هجمات المتشددين.

وقال الأزهر في بيانه يوم الثلاثاء إنه "يدين بشدة التفجير الإرهابي (في مانشستر)... ويؤكد استنكاره لهذا العمل الإجرامي الخبيث الذي ترفضه كافة الأديان والقيم والأعراف الإنسانية".

وشدد على أن "استباحة دماء الأبرياء وترويع الآمنين دليل على تجرد مرتكبي هذا الهجوم من الإنسانية".

ودعا الأزهر مجددا إلى "تكاتف الجهود والمساعي الدولية لمحاصرة الإرهاب وتجفيف منابعه ووضع استراتيجية عالمية لمواجهته بعد أن بات خطرا يهدد العالم أجمع".

وقدم الأزهر التعازي لبريطانيا حكومة وشعبا في ضحايا الهجوم.

وعلى صعيد متصل، أدانت مصر، وهي مقر الأزهر، هجوم مانشستر.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن القاهرة تدين "بأشد وأقوي العبارات الحادث الإرهابي" في مانشستر.

(تغطية صحفية للنشرة العربية محمود رضا مراد - تحرير أمل أبو السعود)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز