محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يان إيجلاند مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية خلال مؤتمر صحفي في جنيف يوم الرابع من أبريل نيسان 2018. تصوير: بيير ألبوي - رويترز.

(reuters_tickers)

جنيف (رويترز) - قال يان إيجلاند مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية لرويترز يوم الخميس إن المنظمة تأمل في أن تتمكن من توصيل إمدادات إغاثة لمئة ألف مدني سوري على الأقل يحتاجون بشدة للمساعدة بعدما أنهت معركة استمرت عدة أشهر سنوات من الحصار للغوطة الشرقية التي كانت تسيطر عليها المعارضة.

وقال إيجلاند "ما آمل فيه هو أن تكون معركة الغوطة قد انتهت، وإن تأخر ذلك كثيرا، لأنه يبدو أن هناك اتفاقا بشأن دوما... مما قد يمكنا من الوصول لأول مرة منذ فترة طويلة لمساعدة السكان داخل دوما".

وأضاف إيجلاند أن الأمم المتحدة ظلت لوقت طويل ممنوعة من إرسال المساعدات وتابع أنه يأمل أن يجري إجلاء كل من يريدون مغادرة المنطقة وأن يبقى فيها كل من يريدون البقاء.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز